وزير الصحة يستقيل من المكتب السياسي للتقدم والاشتراكية

أعلن أنس الدكالي، القيادي في حزب التقدم والاشتراكية، ووزير الصحة، اليوم الاثنين، عن استقالته من الديوان السياسي لحزب “الكتاب”.

وحسب مصادرنا فإن الدكالي اتخذ خطوة الاستقالة من المكتب السياسي بعد معارضته قرار خروج الحزب من الحكومة، وتموقعه في المعارضة.

وكانت الدورة الاستثنائية للجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية، التي جرت يوم الجمعة المنصرم، للتصويت على قرار الخروج من الحكومة، قد احتقانا حادا بين أعضاء الحزب، بين مؤيد ومعارض للقرار انسحاب من الحكومة.

وكان وزير الصحة والقيادي في حزب التقدم والاشتراكية، من اشد الرافضين للقرار الذي اتخذه الحزب، مؤكدا رفضه خروج حزبه من الحكومة، داعيا اللجنة المركزية إلى التصويت ضد قرار المكتب السياسي.

وشدد الدكالي على ضرورة أخذ “الوقت الكافي داخل الحزب قبل اتخاذ مثل هذا القرار المصيري إذا أردنا أن نخرج بحزب قوي متحد لاستيعاب رهان المرحلة المقبلة”، في إشارة إلى أن تداعيات الخروج من الحكومة قد تكون لها هزات تنظيمية قوية على “التقدميين”.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 42 = 46